اليوم : الخميس 3 شوال 1435هـ الموافق:31 يوليو 2014م
المحدث أبو شعيب الدكالي
تاريخ الإضافة: الثلاثاء 5 ربيع الأول 1427هـ

المحدث أبو شعيب الدكالي

     العلامة المحدث أبو شعيب بن عبد الرحمن الصديقي الدكالي "رحمه الله تعالى" المتوفى سنة (1356 هـ).

     رحل قديماً إلى مصر والحجاز، ولقي الأكابر، وأمَّ الناس في الحرم المكي ، فتأثر بالدعوة الإصلاحية في مكة والحجاز ، عاد إلى المغرب تعظمه الملوك ، وقام بالدعوة إلى العمل بالحديث مع احترام المذهب المالكي وعدم التعصب له ، وفي العقيدة دعا إلى مذهب السلف ورد على المتكلمين ، ودعا إلى انتهاج السنة ونبذ البدعة وهاجم الطرق الصوفية بشدة ، وسفه شعائرها.

     أقبل عليه الناس وتتلمذ عليه الكثيرون ، وعدوه مجدداً  لدين في المغرب الأقصى.

     وهو إمام جليل في علمه وغزارة درسه ، مشهور بكثرة التلاميذ والأتباع.

     ترك أبو شعيب الدكالي من خلفه عدداً كبيراً من العلماء، خاصة لما استقر في رباط الفتح، فقد درس جميع كتب السنة الستة ، مع جملة وافرة من كتب الأدب ، وتفسير القرآن الذي كان من خلاله ينشر أفكاره الإصلاحية.

     ومن المشاهير الذين تتلمذوا عليه وحملوا أفكاره وقاموا بمحاربة التصوف وبدعه من بعده:

الشيخ محمد بن الحسن الحجوي

الحافظ محمد المدني بن الغازي العلمي

القاضي الإمام محمد بن عبد السلام السائح الرباطي

القاضي عبد الحفيظ بن الطاهر الفاسي الفهري

العلامة الشريف محمد بن العربي العلوي

 

الشيخ محمد بن الحسن الحجوي

      الشيخ محمد بن الحسن الحجوي كانت دعوته للإصلاح وطريقة السلف وترك الجمود مثلٌ ، ألف كتبا قيمة مفيدة ، منها "الفكر السامي في تاريخ الفقه الإسلامي". وكان يدعو إلى عقيدة السلف وترك التأويل في الصفات ، حارب الصوفية في شعائر الطريق والغلو في الصالحين، ودعا إلى  تجديد الفقه الإسلامي والعودة به إلى معينه الصافي. توفي سنة 1376 هـ.

 

الحافظ محمد المدني بن الغازي العلمي

     القاضي الحافظ الشريف محمد المدني بن الغازي ابن الحُسْني العلمي ، كان شامة في جبين ذلك العصر، وله شرح على "المختصر" بالدليل لم يكتمل ، وشرح على "المرشد المعين" بالدليل ، وهو نفسه كان يدرس "زاد المعاد" لابن القيم في جامع السنة بالرباط. وله شرح "نصيحة أهل الإسلام" للشيخ محمد بن جعفر الكتاني في أربعة مجلدات. وكان له في الحديث والأدب اليد الطولى. توفي سنة 1378 هـ.

 

القاضي محمد بن عبد السلام السائح الرباطي

     القاضي محمد بن عبد السلام السائح الرباطي، وله اليد الطولى في العلوم. وكان على مذهب شيخه الدكالي في دعوته للسنة ونبذ البدع. توفي سنة 1368 هـ.

 

القاضي عبد الحفيظ بن الطاهر الفهري

     القاضي عبد الحفيظ بن الطاهر الفاسي الفهري. له المؤلفات الهامة في التراجم والإسناد، والدعوة من خلال ذلك لطريقة السلف أيضا، وترك البدع والخرافات.

 

العلامة الشريف محمد بن العربي العلوي

     ومن أشهر أصحاب أبي شعيب الدكالي، وحاملي رايته من بعده: العلامة الشريف محمد بن العربي العلوي، رحمه الله تعالى.

     لما نفي السلطانُ محمد بن يوسف سنة 1373هـ وبويع ابن عمه محمد بن عرفة ، قام في ذلك قياماً عظيماً، وأفتى بقتال المناهضين ، وجاهر المحتل بالعداوة فنفوه للصحراء ، ونالته جملة من المحن. والتف حوله الناس بعد وفاة الدكالي، وجعلوه شيخا للإسلام بالمغرب.

     وقد كان ابن العربي العلوي أشد في نقده للصوفية من شيخه الدكالي. ولما استقل المغرب اعتزل بُعَيْد ذلك لكونه رأى ما لا يسره من انحراف الحكم عن الإسلام، إلى أن توفي سنة 1384، ولم يصنف شيئا.



أعلى  
 
يستدل بعض الصوفية لعمل المولد برواية انتفاع أبي لهب في جهنم وتخفيف العذاب عنه بسبب فرحه...
قال صلى الله عليه وسلم: (من كان اعتكف معي فليعتكف العشر الأواخر ...)
أيهما أصح: كلمة "أُحِبُّ الله" أم "أعْشَقُ الله"؟ فقد جاء في كتاب لابن الجوزي: "تلبيس...
من الشبه التي يقولها المتصوفة في تبريرهم دعاء غير الله عز وجل وهي ما قاله الإحسائي
مناظرة ابن تيمية لطائفة الرفاعية
للإمام تقي الدين أبو العباس أحمد بن عبد الله بن تيمية.
قدم...
اشتراك
انسحاب